علمني الكتاب: “إيكيجاي”.. السر الذي يجعل اليابانيين أطول سكان الأرض أعماراً

السر الذي يجعل اليابانيين أطول سكان الأرض أعماراً
0 81

تؤكد العديد من الدراسات والأبحاث أن اليابان هي أكثر  الدول التي يعيش سكانها أطول معدل أعمار في العالم حيث تتراوح معدلات أعمارهم بين 80 عاماً للذكور و 87 عاماً للإناث، فما هو السر الذي يجعل اليابانيين يعيشون أكثر من غيرهم؟

يكمن السر في كلمة واحدة: “إيكيجاي”..

(إيكيجاي) كلمة يابانية تتكون من مقطعين “إيكي” وتعني الحياة و”جاي” وتعني القيمة. أي: أن يكون لحياتك قيمة وأن يكون لديك سبب يجعلك تستيقظ صبيحة كل يوم من أجل المضي خطوة واحدة في الطريق إلي تحقيقه.

استطاع باحثان من إسبانيا عرض فكرة الـ “إيكيجاي” بصورة أكثر تفصيلاً من خلال كتابهما الذي حقق مبيعات هائلة في أكثر من 30 دولة.

في العام 2016 أصدر هيكتور جارسيا وفرانسيسك ميراياس “إيكيجاي.. السر الذي جعل اليابانيين يعيشون  حياة طويلة وسعيدة”، عقب زيارة ميدانية لجزيرة أوكيناوا جنوب اليابان، والتي يعيش بها أطول الناس أعماراً فكانت المفاجآة أن لكل واحد منهم “إيكيجاي خاص به” بالرغم من تجاوز العديد منهم المائة عام، بل وتقل لديهم الإصابة بالأمراض مما جعل الصينيين يطلقون علي سكان هذه الجزيرة “الأشخاص الذين لا يموتون”.

الافتقار إلي الأهداف يمكن أن يؤدي إلي الوقوع في العديد من المشكلات والأمراض النفسية والعضوية: مثل القلق والاكتئاب وقلة النوم وتدهور الحالة الصحية بصفة عامة، كما يؤدي إلي اضطرابات عقلية قد تلقي بالشخص في طريق الإدمان أو الانتحار.

علمني الكتاب: "إيكيجاي".. السر الذي يجعل اليابانيين أطول سكان الأرض أعماراً
علمني الكتاب: “إيكيجاي”.. السر الذي يجعل اليابانيين أطول سكان الأرض أعماراً

ويفرق اليابانيون بين “أن تعيش طويلاً” و”أن تكون سعيداً” لأن الغاية من الاعتقاد في الـ “إيكيجاي” ليس أن تعيش سعيداً، فطبقاً للتقرير العالمي للسعادة الصادر عن الأمم المتحدة عام 2017 تحتل اليابان المرتبة رقم 51. ولكن الغاية أن تحدد هدفك في الحياة وأن تضع نفسك داخل الإطار الذي يجعل منك شخصاً صالحاً لنفسك وللعالم من حولك، حينها “.. ستشعر بأن وجودك في الحياة له قيمة ومن وراءه هدف. عندئذٍ تأتي السعادة” (مقتبس من فرانسيسك ميراياس).

ويؤكد الكثير من علماء النفس أن إدراك المرء لدوره في الحياة يساعده علي الشعور بتحسن كبير علي المستوي النفسي والبدني. ونحن مثل سكان أوكيناوا لدي كل واحد منا “إيكيجاي” خاص به، ولتفعيله ينبغي أن ندرك المهارات التي حبانا الله بها. ومن التقنيات الهامة التي تساعد كثيراً في تفعيل هذه الخاصية أن نقلب جميعاً في ماضينا منذ أن كنا صغاراً لنتذكر المواهب التي كنا نجيدها ونحبها من رسم أو قراءة أو ممارسة رياضةٍ ما.. فيجب ألا ندع تلك المواهب تندثر بتقدم العمر ثم نتسائل بعد ذلك عما فعلناه  بحياتنا؟!!

وقد اختزل مفهوم الـ “إيكيجاي” في أربعة أسئلة أساسية ينصح العلماء بوضعها دائماً نصب عينيك مع إشراقة كل يوم جديد:

  • ماذا تحب أن تفعل؟
  • ما المهارات التي تجيدها؟
  • ما الذي يحتاجه العالم منك؟
  • ما الذي يمكن أن يقدم إليك مقابل ما تقدمه؟

بالتأكيد لا يعلم الغيب إلا الله ولا يقدر الأعمار إلا هو، ولكننا مطالبون بإعمار الأرض وألا ننسي نصيبنا من الدنيا كما لا ننسي حظنا في الآخرة.

Facebook Comments Box
0 0 votes
Article Rating
Subscribe
Notify of
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x