تونس ..وسط إنتقادات و إحتجاجات شعبية, قريبا عرض مشروع قانون “المساواة في الميراث”على مجلس النواب

تونس .. قريبا رئيس الجمهورية يعرض مشروع قانون المساواة في الميراث على مجلس النواب للتصويت
0 35

 تونس ..رئيس الجمهورية “الباجي قائد السبسي” يعلن عزمه عرض مشروع قانون “المساواة في الميراث”على مجلس نواب الشعب  

أعلن الرئيس التونسي ” الباجي قائد السبسي” أمس الإثنين, عزمه تقديم مشروع قانون يقر مبدئ المساواة في الميراث بين الجنسين, وذلك خلال كلمة ألقاها في قصر الرئاسة بقرطاج بمناسبة العيد الوطني للمرأة.

ويأتي هذا الإعلان بعد ضجة عايشها الشارع التونسي مؤخرا, بعد أن قدمت لجنة الحريات الفردية و المساواة تقريرها  النهائي التي باشرت العمل على إنجازه بقرار من رئيس الجمهورية في ال 13 من أغسطس السنةالماضية .

و قد طرح التقرير عدة نقاط أخرى كإلغاء تجريم المثلية الجنسية و إلغاء المهر إعفاء المرأة من عدة الوفاة قبل الدخول, إلغاء عقوبة الإعدام , السماح للتونسية بالزواج بغير المسلم  و السجن ثلاثة اشهر لمن يعتدي على سرية الحياة الخاصة للآخرين.

و نفذ آلاف التونسيون وقفة أمام مجلس نواب الشعب يوم السبت الماضي ال 11 من أغسطس, رفضا لمخرجات هذا التقرير رافعين لافتات و مرددين هتافات رافضة لما جاء في التقرير  على إعتبار أنه مهدد للتماسك المجتمعي و الإستقرار الأسري , بدعوى من التنسيقية الوطنية للدفاع عن القرآن والدستور والتنمية العادلة.

مواضيع اخري مميزة
1 od 2 |
Résultat de recherche d'images pour "‫صور وقفة أمام مجلس نواب الشعب احتجاجا على تقرير لجنة الحريات الفردية و المساواة‬‎"
تونسيون يحتشدون أمام مجلس نواب الشعب إحتجاجا على تقرير لجنة الحريات الفردية و المساواة

و اعتبر أئمة و علماء تونسيون هذا التقرير  “إلتفافا مشينا على قيم الإسلام”, و أكدت جامعة الزيتونة التونسية التي تعنى بتدريس العلوم الإسلامية في بلاغ لها أنها “لم تشرك بصفة رسمية في أعمال هذا التقرير و لا في صياغته و لم يكن لها حضور علمي فاعل فيه , بما يليق بمقامها و تاريخها بإعتبارها مؤسسة علمية رسمية عريقة”.

و لم يقتصر الجدل الذي أثاره هذا التقرير على فئات الشعب التونسي و المنظمات و الأحزاب التونسية فقط بل إمتد خارج البلاد , فقد أصدر وكيل الأزهر الشريف بمصر عباس شومان بيانا قال فيه إن “المواريث مقسمة بآيات قطعية الدلالة لا تحتمل الاجتهاد، ولا تتغير بتغير الأحوال والزمان والمكان”.

و من جانبهم نفذ  مساندو هذا التقرير أمس وقفة أمام المسرح البلدي و اعتبرت منظمات و جمعيات تونسية هذا التقرير بمثابة خطوة نحو الإصلاح و بأنه يعزز الديمقراطية في البلاد, وعبرت عن دعمها لما جاء فيه من نقاط.

 

 

Facebook Comments Box
اترك تعليق