وجدت نفسي اسمع كثيرا عن الخيانه وظل عقلي منشغلا لماذا؟؟

1 10

همسه من القلب للقلب♥
وجدت نفسي اسمع كثيرا عن الخيانه وظل عقلي منشغلا لماذا؟؟!!
حاولت ان اقرا وابحث ولكن وجدتها جميعا لااستطيع ان اسميها مبررات ولكن مجاراه للوضع اوافق علي الاسم لانها من وجهه نظري ليست بمبررات بل خيبات مهازل عدم تقدير حقيقي لربك لدينك لذاتك سواء كنت رجلا ام امراه
اختصارا لما وجدته متكررا علي الالسنه ان:

المرأه ذات الوازع الديني الضعيف هي
التي تاخذ اهمال زوجها لعاطفتها وانوثتها والاستماع اليها والحنان عليها
مبررا لخيانته


والرجل ذات الوازع الديني الضعيف ف
ياخذ انشغال المراه في تربيه الاطفال او صمتها معه (وهو اساسا مسبب اول في هذا الصمت لعدم احتوائه لها)
او لزياده حب الانا عنده فيحب تهافت الذباب عليه( اقصد الساقطات )مبررا لخيانه زوجته
ولكن انا اجزم ان هذه ليست خيانه زوجيه فقط ولكن من الاساس هي خيانه لرب العالمين او ضمير نائم او قله ثقه بالنفس من الممكن ان اسميها سقف توقعاتهم من الشريك يوقعهم في هذه الكارثه

فهنا اتسائل

انسيتم سوره النور
سوره انزلناها وفرضناها
تحدثت عن الزنا
هل نسيتم فان هذه الفاحشه تهزعرش الرحمن وعقابه وخيمه للمحصنين والمحصنات الرجم حتي الموت هل ستتحملون العقاب
هل حين سقوط الاقنعه ستتحملوا انفصال وتشتت الاسره
لوكل رجل احتوي زوجته
عاملها. معامله حسنه
استمع اليها
اغلق عليها خوفا ولكن ترك لها المفتاح ثقةً
ماكانت وصلت زوجته لهذا الطريق لا ابرر ولكني استمعت للكثير من السيدات
انتم مقصرون في حقوقهم وهن مقصرات في حقوق ربهم وحقوق انفسهن ولجاوا الي الخطيئه اكبر خطيئه لااعلم هل الومهن ام الومكم.منهن الاتي كن من اهل الفضيله. توسلوا اليكن كثيرا ان تستمعوا اليهن ان تهتموا تشعروا ببوجودهن
ولكن القسوه وحب الانا او التغافل عماكم عنهن
لن ابرر والله لم ابرر فهن سمحوا لانفسهن الوقوع في ما لايُغفر

ولم اجد مبرر لخيانه الرجل
ولكن ان كان مبرره اهمال زوجته فمفتاح زوجتك في يدك
فهل انت عملت بما قرات في كتابه العزيز
عاشروهن بالمعروف
عسي ان تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا ً

{يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا} (
هل طبقت قوله
وقدموا لانفسكم
لان مداعبه المراه. تعطيها تقديرا لانوثتها واعتزازا بها

قول النبي (ص)

رفقا بالقوارير
واستوصوا بالنساء خيرا
خيركم خيركم لاهله
ولا تلقوا بانفسكم عليهن كالبهائم

ليس بمقاالي اعطي للمراه او الرجل حق الخيانه او مبرر ولكن تمنيت ان يعلم الرجل ان بيدك مفتاح الحياه وان لم يكن بيدك فمااعطاك ربي حق القوامه

ولكن اردت ان انوه لنقطه
ايتها المراه
حين تنخرطي في طريق الخيانه فانتي تندسي نفسك واولادك واهلك ماذنبهم اخبريني !!!!!؟
فان لم يترك لكي زوجك حق الحياه فرب العالمين اعطاكي حق الحريه
ان لم تقدري علي تكمله حياتك مع زوج اهملك ظلم شبابك وان لم يكن بخيانته فيكفي اهماله فاطلبي حريتك هذا اهون لكي من الخيانه😐
فاني امراه واعلم كم اهمال الزوج موجعا وقادرا علي قتل الحب مهما كان عظيم
ولكن انتي من ؟
حفيده عائشه فلاتنخرطي في درباً ليس بدربك
لاتوجعي قلبك وتحرقيه ألماً لبحثك عن وهم الحب في السوق السودا

تيقني بربك واختاري دربك
فقال تعالي
فمن شاء اتخذ الي ربه مآبا
فان ابتليتي في قلبك فاغتسلي من الالم في كنف ربك
ابحثي عن دنيتك في طريقك الي الله

✍ بقلم مروه مصطفي

Facebook Comments Box
0 0 votes
Article Rating
Subscribe
Notify of
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments

[…] الخيانة “بكل درجاتها وأنواعها ” سهم ُيغرز في قلب أحدهم فيُميته وهو على قيد الحياة ، وكأن الخائن طعنه بخنجر مسموم،وأشعل في قلبه نيران الحسرة والألم ،ناهيك عن جرح الكرامة ومشاعر التيه والفقد والانهزامية والانكسار . ومن الجدير بالذكر أن للخيانة”بحسب نوعية العلاقة ” عدة أنواع منها الآتي : […]

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x