شيكابالا يخرج عن صمته ويبرئ نفسه من الاتهامات الموجهه اليه

شيكابالا
0 6

خرج نجم نادي الزمالك ومنتخب مصر محمود عبد الرازق شيكابالا عن صمته خلال الفتره الماضيه والذي تم اتهامه فيها بالعديد من الاتهامات من خلال المستشار مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك وامير مرتضي منصور المشرف علي الفريق الاول .

مرتضي منصور

حيث قرر شيكابالا الرد علي الاكاذيب والافتراءات التي اتهم بها علي حد وصفه حيث اكد انه منذ شهرين تم مقابله رئيس النادي شخصيا وابلاغه باستمراره بالفريق الاول للزمالك وانه لن يفرض شروطا علي الزمالك الذي يعشقه .

واستكمل بانه تم تبليغه يوم 6 يوليو الماضي من خلال امير مرتضي منصور بانه سيتم عقد جلسه في اليوم التالي مع رئيس النادي من اجل تعديل عقده مع النادي فرد شيكابالا بانه لا يعنيه هذه المواضيع وانه لن يفرض شروطه علي النادي الذي يعشقه ولكن لم يتصل به امير في اليوم التالي وانما بعدها بخمسه ايام .

وأكمل “رحبت مجددا ولكن مرة أخرى عند موعد الجلسة اتصلت بأحمد مرتضى أكثر من مرة ولم أجد أي رد علي لذا تواصلت مع عضو الجهاز الفني وقال لي هو نفسه لا يستطيع الوصول لأحمد فتم إلغاء اللقاء”.

وأردف متعجبا “في نفس اليوم فوجئت بهجوم برئيس النادي يقول عبر وسائل الإعلام إنني تواصلت معه للاعتذار وأنه سيتم وضعي على قائمة الانتظار لبيعي لأي ناد سعودي”.

وبسؤاله عما حدث بعد ذلك قال شيكابالا: “تواصل معي أحد الصحفيين المقرب من رئيس النادي وحدد لي موعدا للمرة الثالثة لمقابلة مرتضى منصور ووافقت حتى أقطع أي حجج رغم تجاهله لي مرتين ولكن عند ذهابي إليه فوجئت باجتماعه مع أحد أعضاء مجلس النواب ولا يعرف متى سوف تنتهي”.

وشدد “بعد هذه المعاملة والتجاهل التام سافرت إلى أسوان وفوجئت بأمير مرتضى يقول إنني رفضت الاجتماع ولا أحد يستطيع الوصول لي”.

وواصل لاعب منتخب مصر “أؤكد لجمهور الزمالك الذي يهمني أكثر من أي شخص آخر إنني لعب للزمالك مقابل 1000 جنيه في الموسم ورئيس النادي يظن إنه يذلني حينما يعلن عن ذلك الأمر لكنه لا يعلم إنني أفتخر باللعب لذلك النادي لو مجانا”.

وتابع “فضل الزمالك علي أكبر من أي شيء آخر وحب جمهوره فقط لا يساويه أي شيء”.

وأردف “وأؤكد إنني رفضت من قبل مساعي أحد الوكلاء لفسخ عقدي مع النادي بناء على بند معين في العقد فعلاقتي بالنادي لا ترتبط بعقود أو بنود ولا أستطيع شكوي النادي، فمن قبل كنت أمتلك عرضا بسعر ضخم وعقدي كان انتهى وتم توثيق عقد جديد لي لم أوقعه من الأساس”.

وأكمل “ورغم الفارق المادي الكبير بين العرضين رفضت شكوى الزمالك فعلاقتي بهذا الكيان أكبر من أي شيء”.

وعما قاله عن رغبته في الاعتزال بقميص الإسماعيلي أوضح شيكابالا “حاول البعض النيل مني بعد ما قيل على لساني أنني أرغب في الاعتزال في الإسماعيلي وأؤكد أن حديثي تم اجتزائه”.

وأوضح “قلت أريد الاعتزال في الزمالك لكن مسؤوليه لا يرغبون في وجودي وإن لم يحدث فأتمنى الاعتزال في الإسماعيلي الذي وجدت فيه الحب والاحترام من مسؤوليه وجماهيريه التي تحملتني وأنا لم أكن بكامل لياقتي الفنية ولذا لم أرغب حينها في العودة للزمالك تجنبا للمشاكل والأزمات”.

وأتم شيكابالا تصريحاته قائلا: “أؤكد لجماهير الزمالك إنني لم أكن أريد الرد ولكن ما حدث إن الافتراءات علي وصلت إلى حد لا يجب السكوت عليه فجمهور الزمالك هو من يهمني أولا وأخيرا”.

Facebook Comments Box
0 0 votes
Article Rating
Subscribe
Notify of
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x