علاقات سامه

0 93

 

قد انتشرت في الآونه الاخيرة العلاقات السامة بشكل كبير، قد لاتدري الضحيه انها في علاقه سامه وليس بالضروره أن يكون أحد الطرفين شخص سام بل من الممكن أن يكونا الطرفان جيدان ولكن تقابلوا في سياق معين كونوا علاقه سامه .
مثال👈 اذا اعطى أحد الطرفين الحب عطاءً غير متوازن وتنازل عن حقوقه وتفاني للاخر وتماهي مع شخصية الاخر قد يزهده ويستغل ضعفه وتصبح العلاقه سامة .

👈يقول نزار قباني هناك نوعين من الرجال رجل إذا أحبك اعادك طفله تركضين في حقول الياسمين
ورجل إذا أحبك جعلك تفوقين عمرك بمئة عام .
👈فالحب الحقيقي أن تمنح من تحب الحرية الكامله في ان يكون كما هو وتتقبله وتؤمن به ، لا أن يكون جزء من ممتلكاتك تفرض عليه آرائك وتُملي عليه كيف يعيش الحياة وفق منظورك .
👈من أسس نجاح أي علاقة الشعور بالراحة والامان فان ضاع الامان تدمرت العلاقه وانتهت .
مثال👈
اذا تحدثنا عن قصه شيرين عبدالوهاب وحسام حبيب كمثال يوضح لنا العلاقه السامه في أبهى صورها👇
شيرين شخصيه مندفعه متهوره عاطفيه تشعر بالدونية لديها خوف من الهجر ولديها ميول ادمانيه تثق في الآخرين سريعا لاتستطيع الحياه دون حب وعلاقه عاطفيه(شخصيه حديه)

👈اما حسام
يجيد قلب الحقائق ( على حسب ماهو واضح من الاخبار ) مغرور وصولي استغلالي( وقد وضحت القضايا بينه وبين شيرين ذلك)
يدرس ضحيته ويختارها امرأه مميزه ناجحه يتوغل داخلها يعرف نقاط ضعفها ويسيطر عليها.(شخصيه نرجسيه)

👈👈ما حدث لشيرين وفقا لما ورد عن متخصصي الصحه النفسيه أنها كانت تعاني منذ الطفوله بعدم اشباع احتياجاتها النفسيه والمعنويه لذا كانت ضحيه سهله للنرجسي حسام حبيب

بعيدا عن ان حسام نرجسي كما وصفه بعض متخصصي الطب والارشاد النفسي
👈👈أي علاقه يدخلها احد الطرفين باحتياج غير مشبع
تصبح علاقه بها خلل قد تصل ان تكون فيما بعد علاقه سامه.

مواضيع اخري مميزة
1 od 2 |

لن اتحدث عن ماهو منتشر على السوشيال ميديا من مواقف لاهلها ولشريكها السابق حسام حبيب لان التحقيقات مازالت مستمره

👈ولكن انوه عن ماحدث داخل العلاقه بينهما من مراحل حتى يتعلم الاخرين من اخطائهم👇

بدات العلاقه بين شيرين وحسام بأنه وجدها امرأه مميزه ناجحه عاطفيه
بدأ مرحله ال love bombing
الحب المثالي حتي يستحوذ علي الضحية( شيرين)
بعدما لاحظ تعلقها المفرط به
وسيطر علي عقلها وقلبها بشباكه العنكبوتيه
واصبح قلبها هو المحرك الاساسي لردود افعالها
هنا بدأت المرحله الثانية
وهي الاساءة والنقد والمشاكل الكبيره
حتى تفقد الضحيه توازنها ويتشتت عقلها مابين هل يحبها ام يكرهها ؟!

وتاتي المرحله الثالثه
وهي إلغاء العقل وسيطرة القلب من ِقبل الضحيه والخوف من الهجر والاشتياق للاحداث الجميله التي مرت بينهما ناكر عقلها ما تعرضت له من أذى نفسي مبررة لنفسها تصرفاته
فهي ضحية لتلاعب نفسي لايستطيع الكثير فهمه
وتأتى مرحلة الالقاء وبالفعل تمت بينهما فقد تطلقا اكثر من مرة
وذلك ليهز صورتها امام نفسها و محبيها وحاول مراراً على مواقع السوشيال ميديا أن يمحي تاريخها وبالفعل وقد اوضحت القضايا ذلك
قد استغلها ماديا ومعنويا

ومايحدث الان ماهو الا لعبه من حسام ليقضي على ضحيته شيرين بعدما عادت لنفسها وأحيت حفلات عديدة
👈وذلك لان النرجسي لايستطيع أن يرى ضحيته تعيش من جديد بل يحب أن يتركها جثة هامدة لاتستطيع أن تكمل الحياه بعده.

الكاتبه
مروه مصطفى عبدالصمد
لايف كوتش علاقات معتمد

Facebook Comments Box
اترك تعليق